الأحد، 1 أغسطس، 2010

عزيزي المريض .. عن أي حقوق تتحدث؟




دخلت العديد من المستشفيات الحكومية والأهلية خلال الإسبوع المنصرم .. 
وفي كل مرة أجد لوحة معلّقة ومؤطرة بإطار جميل .. " عزيزي المريض .. اعرف حقوقك .. " 
ويليها سلسلة من الحقوق الوهمية بينما لاتجد أبسطها معمولاً به ! 


  • هل من حقوق المريض أن ينتظر أن يتفاقم جرحه ولا يُعالج إلا بعد فترة طويلة ؟ 
  • هل من حقوقه أن يدخل لقسم الطواريء في حالة يرثى لها ويظل ممداً على الفراش دون تفقد لحالته؟!
  • هل من حقوقه أن يتم تكذيبه وتفسير ساعة من الصُراخ على أنها تمثيل لطلب إجازة !!؟
  • هل من حقوقه ض ان يكون المستشفى الذي يقصده مفتقراً لأبسط مستويات الخدمة؟ 
  • هل من حقوقه أن لا يعرف موعداً مؤكداً أو مقرباً لعمليته الجراحية ؟ 
  • هل من حقوقه ض أن يجد أمامه " إنعداماً " للنظافة في منشآت من المفترض أن تكون صحية؟! 



أنا أتمنى أن تستبدل هذه العبارات المنمقة والمنافِقة بعبارة طريفة كـ 


" عزيزي المريض .. ما تبغينا نسكنك في فـندق 5 نجوم .. ونأكلك ونشربك بعد .. طايحين على بنك مثلاً ؟؟ " 


فقد تخفف الألم لدى من يقرأها .. ويراها واقعاً وهميّاً ملموساً أمامه !!!!!

4 التعليقات:

تونا جاوية بالنكهة اليابانية يقول...

أعزائنا المرضى : لنا الله .. !

الاهلاوي29 يقول...

الله كريم :(

غير معرف يقول...

موضوع رائع ويظهر حقوق المريض التي لا نجدها في المستشفيات عادة واتمنى ان نجدها في المستقبل القريب

غير معرف يقول...

موضوع مميز وطريف شكرا على هذا الموضوع الرائع

إرسال تعليق